محمد الحامدي يتوعد المؤسسات التربوية الخاصة..

قسم الأخبار

توعد وزير التربية، محمد الحامدي، اليوم، بردع الممارسات المخالفة للقانون التي قد تنتهجها بعض المؤسسات التربوية الخاصة في صورة رفضها منح الأولياء بطاقات أعداد أبنائهم التلاميذ إن لم يدفعوا معاليم الثلاثي الثالث للموسم الدراسي الحالي والذي كانت وزارة التربية ألغته رسميا بسبب أزمة كورونا.

وردا على سؤال (وات) حول موقف وزارة التربية من اشتراط بعض المؤسسات التربوية الخاصة دفع مستحقات الثلاثي الثالث لتسليمهم بطاقات أعداد ابنائهم قال الوزير “ليس لديهم الحق في ذلك ومن يتورط في هذه الممارسات فإن الوزارة لديها آليات الردع التي قد تصل لسحب الرخصة من تلك المؤسسات”.

وأوضح الحامدي أن وزارة التربية لا تتدخل في العلاقة التعاقدية بين الأولياء والمؤسسات التربوية الخاصة، لكنه شدد على أن “الوزارة لديها القدرة على التدخل حينما يتم المساس بالمصلحة الفضلى للتلميذ”، داعيا الأولياء المعرضين لهذه الحالات إلى التظلم لدى وزارة التربية والمندوبيات الجهوية للتعليم.
وقال على هامش اشرافه على انطلاق امتحان شعبة باكالوريا رياضة بالحي الرياضي بالمنزه “على الأولياء الاتصال بالوزارة والمندوبيات الجهوية للترية لتبليغ هذه التظلمات والوزارة ستتحرك على الفور وبنجاعة لردع المخالفين”.واشتكى عديد الأولياء مما اعتبروه ابتزازا من قبل بعض المؤسسات التربوية التي أعلمتهم برفضها تسليم بطاقات أعداد أبنائهم التلاميذ في حال لم يتم دفع معاليم الثلاثي الثالث من الموسم الدراسي الحالي. مع العلم أنه تقرر تسليم بطاقات الأعداد يوم 27 جوان الجاري.

Share this Article
آخر الأخبار