مجتمع

نابل/ اعترافات صادمة لمتشدّد ذبح شقيقته بالحمّامات

جدّت، يوم أمس الاثنين، جريمة قتل مروّعة بمنطقة “حماد” منارة الحمامات راحت ضحيّتها فتاة عمرها 24 سنة على يد شقيقها وهو سلفي متشدّد يبلغ من العمر 31 عاما ومحلّ مراقبة أمنية بعد أن طعنها على مستوى الرقبة متعمّدا ذبحها.

وتمكّنت الوحدات الامنية بنابل من إلقاء القبض على الجاني رفقة صديقه الذي حاول تهريبه على متن دراجة نارية.

ووفق ما أورد موقع “أم ام نيوز” فقد اعترف الجاني بجريمته مشدّدا على أنّ شقيقته كانت تلتقي شاباً سرّا وكانت ترفض الارتباط بصديقه الذي تورّط معه في الجريمة وألقي القبض عليه بعد أن حاول تهريبه.

وكان منطلق الحادثة أنّه تلقّى مكالمة هاتفية من صديقه حول لقاء سرّي بين الضحيّة وحبيبها بأحد المباني فقرّر التخلّص منها وهو غير نادم على ذلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق